هناك أكثر من 1000 موقع على القائمة المرموقة لمواقع التراث العالمي لليونسكو ، وهي قائمة بالأماكن التي تعتبر ذات قيمة بارزة للبشرية، سواء لأسباب ثقافية أو طبيعية.

وتشمل القائمة كل شيء من المدن الأوروبية إلى الجزر الاستوائية والمتنزهات الوطنية الأمريكية إلى الكنائس الأفريقية والعجائب المهددة بالانقراض والمعرضة لخطر الزوال.

وفيما يلي اختياراتنا لأروع المواقع المُدرجة في قائمة التراث العالمي لليونسكو.

أجمل مواقع التراث العالمي لليونسكو

أنغكور وات ، كمبوديا

تضم حديقة أنغكور الأثرية 12 معبداً رئيسياً وعشرات الهياكل الأصغر، ولكن أكبر وأهم المعابد هو معبد أنغكور وات الذي يعود تاريخه إلى القرن الثاني عشر.

فهو الأكثر شهرة نظراً لما يتمتع به من فنون وحجم هائل:  حيث تبلغ مساحته حوالي 99000 فدان، بما في ذلك الغابات.

وقد تم تسجيله في قائمة التراث العالمي لليونسكو في عام 1992.

التراث العالمي لليونسكو

معبد أنغكور وات ، كمبوديا

باغان ، ميانمار

يعد باغان أحد أكثر المواقع المقدسة شهرة على وجه الأرض، ويتميز بمجموعة استثنائية من الفن والهندسة المعمارية البوذية.

بما في ذلك المعابد والأديرة واللوحات الجدارية والمنحوتات.

ولا تنسَ زيارة Shwesandaw Pagoda (أحد أشهر  المعابد والمزارات القديمة الباقية) للاستمتاع بمناظر غروب الشمس.

سُجّل هذا الموقع في قائمة التراث العالمي لليونسكو في عام 2019.

باغان ، ميانمار

مدينة دوبروفنيك القديمة ، كرواتيا

سواء كنت تعرفها باسم King’s Landing أو مجرد واحدة من أجمل مدن العالم، فلا أحد ينكر جاذبية دوبروفنيك.

ومما نقترحه عليك إذا ما زرت هذه المدينة أن تقف فوق الأسوار المحيطة بها للاستمتاع بمناظر بالمدينة.

فهي تمتد بالكامل حول المدينة القديمة، ويمكنك المشي بطول 1.2 ميل بالكامل.

وقد أُدرِجت هذه المدينة القديمة في قائمة التراث العالمي لليونسكو في عام 1979.

التراث العالمي لليونسكو

دوبروفنيك ، أسوار المدينة القديمة ، كرواتيا

جزر غالاباغوس ، الإكوادور

لا يمكن وصف أو شرح جاذبية جزر غالاباغوس.

ولكن إذا استطعت، فقم بتحديد هدف سفرك التالي لزيارة هذا الامتداد الذي لم يسبق له مثيل في الإكوادور.

حيث سترى السلاحف العملاقة التي تشبه الديناصورات هنا تمشي على العشب الطويل والكثير من العجائب الأخرى.

سُجّلت هذه المنطقة في قائمة التراث العالمي لليونسكو في عام 1978.

جزر غالاباغوس ، الإكوادور

أهرامات الجيزة ، مصر

هناك سبب وراء احتشاد السياح في مجمع أهرامات الجيزة في مصر.

فقد تم تصنيف الهرم الأكبر كواحد من عجائب الدنيا السبع، ويعود تاريخه إلى 4500 عام.

فالمعالم الأثرية الموجودة هنا هي جزء من حقول أهرامات ممفيس (أول عاصمة لمصر القديمة)، والتي تعترف بها اليونسكو لأهميتها السياسية والمعمارية.

تم تسجيل هذا الموقع في قائمة التراث العالمي لليونسكو في عام 1979.

التراث العالمي لليونسكو

أهرامات الجيزة ، الهرم الأكبر ، مصر

الحاجز المرجاني العظيم ، أستراليا

على الرغم من أن الحاجز المرجاني العظيم – أكبر كائن حي على الأرض يمكن رؤيته من الفضاء.

إلا أن أفضل نقطة يمكن رؤيته منها هي من وجهة نظر  الغواصين المتحمسين وغواصين السكوبا الذين يزورون هذا المكان كل عام.

وإن كنت ترغب في رؤية هذا الكائن الرائع الضخم فاذهب إلى شاطئ Whitehaven، الذي يُعتبر أحد أجمل الشواطئ في العالم.

تم تسجيل هذا الموقع في قائمة التراث العالمي لليونسكو في عام 1981.

التراث العالمي لليونسكو

الحاجز المرجاني العظيم ، أستراليا

منتزه إجوازو الوطني ، الأرجنتين

على الحدود بين الأرجنتين والبرازيل، تتكون شلالات إجوازو في الشمال شبه الاستوائي من 200 شلال يصل ارتفاعها إلى 200 قدم.

مما يجعلها واحدة من أكثر المواقع المذهلة في العالم، بصرياً وصوتياً (نقصد صوت المياه الصاخب ).

وقد تم تسجيل المنطقة في قائمة التراث العالمي لليونسكو في عام 1984.

شلالات إجوازو ، الأرجنتين

مدينة جايبور ، الهند

 عاصمة راجستان، المعروفة أيضاً باسم المدينة الوردية.

وقصة ألوان هذه المدينة الجميلة أن مهراجا المدينة ساواي رام سينغ الثاني أمر بطلاء المباني باللون البرتقالي الوردي في عام 1876.

وذلك خلال زيارة ملكية من الأمير ألبرت والملكة فيكتوريا.

ولا تزال العديد من المباني في البلدة القديمة بالمدينة مطلية بهذا اللون اليوم.

سُجّلت المدينة في قائمة التراث العالمي لليونسكو في عام 2019.

التراث العالمي لليونسكو

مدينة جايبور ، الهند

الكنائس الصخرية المنحوتة في لاليبيلا ، إثيوبيا

في شمال إثيوبيا، تشتهر بلدة لاليبيلا الصغيرة بكنائسها الـ 11 التي تعود إلى العصور الوسطى المنحوتة من الصخور المتجانسة.

الهياكل كاملة مع سراديب الموتى والممرات الاحتفالية رائعة.

ويشتهر فيها منزل القديس جورج أو بيت جيورجيس بشكل خاص، وذلك بسبب تصميمه المتقاطع وشبكة من الخنادق التي تربطه بالكنائس الأخرى.

سّجّل الموقع في قائمة التراث العالمي لليونسكو في عام 1978.

بيت جيورجيس ، لاليبيلا ، إثيوبيا

مونت سانت ميشيل ، فرنسا

تنبثق جزيرة مونت سانت ميشيل الصخرية من الضفاف الرملية الشاسعة، وتضفي مظهراً آخراً من عالمٍ آخر في موقعها قبالة الساحل الشمالي الغربي لفرنسا في نورماندي.

وهناك قرية صغيرة من العصور الوسطى، كاملة بشوارع متعرجة ومنازل صغيرة تقع على الجزيرة.

لكن جوهرة التاج هي بلا شك دير مونت سان ميشيل، الذي بني عام 708 بعد الميلاد.

وتاريخ تسجيل هذا الموقع في قائمة التراث العالمي لليونسكو يعود إلى عام 1979.

التراث العالمي لليونسكو

مونت سانت ميشيل ، فرنسا